أخبارمصر

سفارة مصر بالكويت تحتفل بذكرى ثورة 23 يوليو

imagesأ ش أ

احتفلت السفارة المصرية فى الكويت مساء اليوم الثلاثاء, بالذكرى السادسة والستين لثورة 23 يوليو المجيدة; وذلك بحضور وزير الدولة لشئون مجلس الأمة الكويتى وزير الإعلام بالإنابة عادل الخرافي, وعدد كبير من المسئولين الكويتيين والسفراء والدبلوماسيين العرب والأجانب لدى الكويت.

وأوضح سفير مصر لدى الكويت طارق القونى فى كلمة له خلال الاحتفال إن ثورة الثالث والعشرين من يوليو المجيدة, أذنت ببدء حقبة جديدة فى تاريخ مصر المعاصر; حيث أعادت تقديم مصر للعالم كفاعل وشريك نشط, لا يدخر جهدا لتحقيق الأمن والاستقرار الدوليين.

وأشار القوني إلى أن ثورة 23 يوليو, مثلت مصدر إلهام للعديد من الدول في محيطيها العربي والأفريقي, وامتد تأثيرها إلى العالم, بقرار سياسي مستقل, وسياسات تسعى لإحداث التوازن المنشود في العالم, مع دعم حق الشعوب فى تقرير مصيرها وتحقيق نهضتها دون احتلال أو استغلال.

وأكد القونى أن مصر اليوم هي امتداد لذلك التغيير الشامل الذي أتت به ثورة يوليو, وما أرسته من دعائم لدولة راسخة, بعد أن أعادت صياغة علاقة المواطن بوطنه, من خلال مبادئ تقوم على العدالة الاجتماعية, ومشاركة المواطنين فى بناء دولتهم ونهضتها, وتأسيس جيش قوي يحمي مقدرات الدولة, ويقف رادعا لكل محاولات المساس بأمنها وسيادتها.

وأضاف قائلا “تعود إلينا الاحتفالات بثورة يوليو, مصحوبة بأكثر من مناسبة سعيدة, فمنذ أسابيع قليلة احتفلت مصر ببدء الفترة الرئاسية الثانية للرئيس عبد الفتاح السيسي, بعد تجديد الشعب الثقة بسيادته, فى استحقاق انتخابي كان محل إشادة من قبل المتابعين,وبمشاركة أكثر من 24 مليون مواطن داخل مصر وخارجها, كما أن احتفالاتنا تأتي متزامنة مع الذكري الخامسة لثورة الثلاثين من يونيو 2013, والتى قامت بتصحيح المسار.

وأكد أن ما يتحقق من نتائج يوما بعد يوم, يثبت أن مصر تمضي فى الطريق الصحيح, وتشهد على ذلك التقديرات الإيجابية للمؤسسات الدولية, حول كفاءة برنامج الاصلاح الاقتصادي, كما تتوالى المؤشرات عن تحسن أداء الاقتصاد إضافة إلى تحسن مؤشرات السياحة وإيرادات قناة السويس, وخلق المزيد من فرص العمل, لاسيما فى إطار المشروعات القومية الكبرى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق