محافظات

ننشر البدائل المقترحة لمخطط أراضى السويس الجديدة

عقد وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الدكتور عاصم الجزار، اجتماعا موسعا لاستعراض البدائل المُقترحة للمخطط الاستراتيجى العام لمدينة السويس الجديدة، واستعمالات الأراضى بالمدينة، بحضور المجموعة الاستشارية التى تقوم بإعداد المخطط، وقيادات الوزارة، وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة.

وأكد الدكتور عاصم الجزار، فى بيان اليوم، أن البدائل المُقترحة يجب أن تعمل على تحقيق الأهداف المرجوة، وتراعى مرونة التخطيط، كما يجب وضع مراحل لتنمية المدينة، وتحديد المشروعات ذات الأولوية للبدء فى تنفيذها.

وزير الإسكان الدكتور عاصم الجزار

وقال الجزار إن موقع مدينة السويس الجديدة، والبالغ مساحته 58 ألف فدان، يمتاز بما يلى:

“الوقوع على محاور تنمية إقليمية هامة “السويس الغردقة – محور 30 يونيو”، القرب من مدينة السويس بطريق مباشر وبمسافة لا تزيد على 15 دقيقة، تنوع الأنشطة الافتصادية القائمة “صناعة – سياحة – صيد – تجارة”، إقامة منطقة سكنية وخدمية بالمدينة لخدمة المناطق الصناعية القائمة، إمكانية الاستفادة من المرتفعات وفروق المناسيب فى خلق نشاط سياحى فى الظهير الخلفى”.

وزير الإسكان الدكتور عاصم الجزار

وأوضح أن المدينة تقع بالقرب من ميناء الأدبية وميناء العين السخنة وميناء السويس، ويحدها شمالا مدينة السويس على بعد 30 كم، ومدينة الإسماعيلية على بعد 150 كم، وجنوبا المنطقة الاقتصادية الخاصة والمنطقة الصناعية بالعين السخنة، وغربا العاصمة الإدارية الجديدة على بعد 100 كم تقريبا.

وزير الإسكان الدكتور عاصم الجزار
وزير الإسكان الدكتور عاصم الجزار

وأشار إلى أن الأهداف التنموية لمدينة “السويس الجديدة” تتمثل فيما يلى:

“إنشاء قاعدة اقتصادية متنوعة لمركز تنموى قائم على الأنشطة الاقتصادية المتنوعة المقترحة بإقليم قناة السويس، استيعاب الزيادة السكانية المستقبلية لمدينة السويس القائمة وتوفير فرص عمل متنوعة لشباب المحافظة، إنشاء قطب تنمية رئيسى يتكامل ويرتبط بمحاور تنموية تربطه بالعاصمة الإدارية الجديدة وبالقطب الشمالى لإقليم قناة السويس ومدينة الجلالة، توفير مناطق سكنية من خلال توفير بيئة عمرانية مستدامة تلبى احتياجات الفئات المختلفة بمحافظة السويس، وتتبع التقنيات التكنولوجية الحديثة فى التخطيط والتصميم”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق