مقالات

كورونا القاتل ضحية بقلم: محمد الصيفي

 

بقلم /محمد الصيفي

لا اريد ان اكون من مؤيدين نظرية المؤامرة وفي نفس الوقت يجب ان لا تمر الاحداث مرور الكرام بدون تأمل وفهم ما يدور لكن بدون تحيز وانما للوقوف على حقيقة الاشياء نعرف ان كورونا فيروس  مثله مثل سارس و انفلونزا الطيورو انفلونزا الخنازير  وعدة سلالات اخرى كلهم يتبعون لعائلة واحدة  وكان اى فيروس  عندما يظهرفي الصين توجه اصابع الاتهام لامريكا ان هناك نظرية مؤامرة  للنيل من الاقتصاد الصيني لكن وجدنا ان انفلونزا الطيور بدايته في سنة 1978 بمدينة نيوكاسل في بريطانيا وبعد ذلك سنة 96 انتشر في  الصين وجنون البقر بدأ  ايضا من بريطانيا  و انفلونزا الخنازير ظهر في امريكا الشمالية و مرض السارس انتشر في الصين في 2003وكلها سلالات موجودة و تطورت جينيا  وتظهر باشكال جديدة  و الكورونا من ضمن هذه السلالة  اذا مبدئيا انه سلالة متطورة كسابقيه اتفقنا عليها  ويعتبر العلماء ان كورونا تحمل 80 %من خصائص عائلة السارس اى ان ظهوره  في الصين يصبح امر عادي لكن الامر الغير عادى ردات الفعل التى ظهرت من الدول وهذا ما دفعنا الى البحث عن الحقيقة  فالبداية اتى التشكيك من  روسيا حيث  ركزت في إعلامها على نظرية المؤامرة منذ انتشار المرض في الصين وهي تقول ان كورونا طور  في المعامل الغربية وخاصة الامريكية واستند الى ادعاءات قديمة  بان الولايات المتحده كانت تدير مختبر بيولوجيا في جورجيا بجوارها وتختبر اسلحته على البشر ووقع الاعلام الروسي في سقطة ان السلاح البيولوجي هذا عرقي وتم توجيهه للدول الاسيوية و خاصة الصين وبعد هذا الاتهام بايام كانت الحالات مكتشفة في انحاء اوروبا وامريكا ولم تنتظر امريكا كثيرا حيث اتى الرد على لسان السيناتور الامريكي توم كوتون بتاريخ 4|2 بان المسؤولين في الصين قاموا بتضليل الراى العام وان كورونا  تم تطويره في مختبرات الصين كسلاح بيولوجي  لاحظ في سرد الاحداث ان الدول تدفع الناس باتجاه نظرية المؤامرة و رد المتحدث باسم وزاره الخارجية الصينية  بتاريخ 9|3 بتغريدة على تويتر يقول فيها ربما جلب الجيش الامريكى الوباء الى ووهان وشكك في وجود اصابات في الولايات المتحده وقال اعطونا اسماء المصابين  و المستشفيات  امريكا مدينه لنا بتفسير وبعدها بوقت قصير بتاريخ 14/3 على لسان رئيس الحزب الليبرالي الديمقراطي الروسي جيرينوفسكي بصريح العبارة  ان امريكا وراء انتشار المرض لمنع تقدم الصين اقتصاديا ولكى تكتمل الصورة منظمة  الصحة العالمية ذكرت قبل ظهور المرض في سنه 2017 ان هناك مرض اسمه x)) مجهول سوف ينتشر في الايام القادمة و بعد انتشار كورونا قالت ان الفيروس التاجي الخطير هذا يناسب المرض اكس المجهول وقد يؤدي للقضاء على 80 مليون انسان والدول لم تقم بما يلزم لمنع انتشاره كل ما سبق بماذا يمكن ان نفسره عندما روسيا تتهم امريكا و امريكا تتهم الصين وترد الصين انه انتاج المختبرات الامريكية والصحة العالمية حذرت من مرض مشابه من سنة 2017 كى لا ننجر الى نظرية المؤامرة  نحن امام عدة احتمالات ممكن ان تفسر هذه الظاهرة وهى :

1-    أن منظمة الصحة العالمية تمتلك ادلة لا تستطيع ان تفصح عنها

2-    أن الصين  طورت السلاح البيولوجي و خرج عن السيطرة

3-    ان  الصينيين  طوروا  السلاح البيولوجي على شكل سلالتين L ))  و S))كما صدر عن الصين نفسها  انها احتوت سلالة ال القاتل وقليل الانتشار و نسبته 70 %  ام سلالة اس الاقل خطورة و الاوسع انتشار ما زالت تحاول السيطرة عليه و نسبة انتشاره في الصين 30 % وهو من تجاوز حدود الصين و انتشر عالميا

4- ان كرونا انتاج امريكي ضربت به الصين و استطاعت الصين احتوائه و طورته على شكل سلالتين كما ذكرنا فاحتوت الخطير L  وتركت S  الاقل خطورة ونشرته خارجيا  لتصدير الازمة للاقتصاد العالمى  لتوقف عجلة الاقتصاد عالميا ولا تقف الاضرار عند اقتصادها ونالت مرادها وتهاوت  اسواق الاسهم العالمية لولا تدخل البنوك المركزية ففي امريكا الخميس الفائت قامت بضخ  واحد ونصف تريليون  دولار لكى تحمي السوق و الشركات المتعثره و تدخلت المانيا ايضا بضخ 500 مليار يورو ايضا اما ارتفاع اسعارالدولار  فهو ارتفاع موقت   بسبب هروب المستثمرين وبيع الاسهم للحصول على السيولة لذلك زاد الطلب على الدولار

5-    هو فيروس كغيره تطور جينيا وشاءت الظروف ان يظهر في الصين وخافت منه الحكومات لخطورته فارادت ان تعلق فشلها في عدم القدرة على القضاء عليه باتهام الاخرين كهروب من المسؤلية .

واذا كانت هذه الاحتمالات لا تكفي فنحن بانتظار ان تتكشف الحقائق لان الوضع خطير هناك مرض حقيقي ينتشر يحتاج لجهود الدول التى لم تقم ببذل كل طاقاتها في مواجهته كما اتهمها مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس غيبريسوس اذا الى هذه اللحظة الفيروس القاتل ضحية سياسات الدول ما لم يثبت عكس ذلك

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق