أخرالاخبارفنون

الخيانة وأشياء مُفاجئة.. سارة نخلة تكشف لأول مرة

انفصلت الفنانة السورة سارة نخلة عن زوجها الفنان أحمد عبدالله محمود، بشكل مفاجئ بعد زواج استمر 4 سنوات، وقامت برفع دعوى طلاق لرفضه تطليقها، كما أقمت دعوى تتهمه فيها بضربها، بينما أقامت والدة زوجها دعوى قضائية تتهمها بضربها.

الفنانة السورية كشفت لأول مرة تفاصيل زواجها من أحمد عبدالله محمود وانفصالها عنه، بقولها إنها التقت بأحمد خلال حضورها حفل عيد ميلاد صديقة مشتركة لهما، وبدأت قصة حبهما وخلال شهرين تم الزواج، مشيرة إلى أن عائلتها أكدت لها أنه ليس الرجل المناسب لها وأنها لا زالت صغيرة، لكنها أصرت على موقفها.

سارة كشفت أن زواجها استمر لمدة 4 سنوات، وعندما شعرا بعدم التفاهم بينهما قررا الانفصال، مؤكدة أن سبب انفصالها عنه هو خيانته المتكررة لها، حيث أنه خانها 3 مرات وكان يعتذر لها ويؤكد أنه لن يكرر الأمر، ويعود ويخونها، لكنها لم تستطع التحمل في النهاية.

الفنانة السورية أكدت، في حوارها بمجلة “زهرة الخليج”، أنه بالإضافة لخيانته لها، كان يعنفها دائما بحجة أن الرجل عندما يغضب من حقه تعنيف زوجته، لافتة إلى أنها رفعت قضية طلاق وحتى الآن لم يصدر الحكم.

وقد حصلت سارة نخلة مؤخرا على حكم بالبراءة من قضية ضرب حماتها، فيما حصل زوجها على البراءة أيضا من اتهامها بتعنيفها، بينما حكم عليه بالسجن عامين بسبب عدم سداده إيصال أمانة لصالح زوجته.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق