10 ديسمبر 2018
edara
بوابة مباشر » فنون نوفمبر 4, 2018 | الساعة 4:18 م

شاهد: 6 “فوتوسيشن” أثاروا ضجة علي السوشيال في مصر

الكثير من الفنانيين كانوا حديث السوشيال ميديا، وتم الحديث عنهم بطريقة كبيرة، خلال الأيام الماضية، وذلك بسبب جلسات التصوير الجريئة والغريبة في نفس الوقت مما عرضهم لانتقادات سلبية، وهجوم، مما دفع بعضهم للاعتذار خلال ساعات.

ياسمين الخطيب

تعرضت الفنانة ياسمين الخطيب، سخرية شديدة خلال جلسة التصوير التي اطلت بها على الجمهور، وارتدت فيه فستانا أحمر اللون عاري الظهر، ولكن كانت السخرية الأكبر على طريقة “الوقفة”، مما تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي وحرصوا على تقليدها.

 قمر

من الفنانات المثيرات دايما للجدل، في كل جلسة تصوير، تتعرض لانتقادات وهجوم بـ”الكوم” بسبب ملابسها الجريئة والملفتة للنظر، لكن في أخر فوتوسيشن قمر عدت الحدود وظهرت وهي رافعة اصبعها الأوسط الذي يدل على الشتيمة، معلقة على صفحتها على “الانستجرام”: “اكتفيت” فاعتقد البعض انها رسالة لمنتقديها.

سارة سلامة

اعتادت سارة سلامة، في كل فوتوسيشن، إثارة الجدل حولها بشكل مستمر، فظهرت مرة وهي مرتدية فستانًا لونه أخضر قصير وهي وسط “كرنب” مما وصفه بالغريب، وفي جلسة تصوير ثانية ظهرت سارة، وهي مرتدية قميصًا قصيرًا باللون الأبيض فقط، مما عرضها وقتها للانتقادات، وأخرى وهي حامل.

شعبان عبد الرحيم

شعبان عبد الرحيم، يعني البدل المشجرة التي لم يسبق لها مثيل، مع “قصة الشعر الشهيرة، فخضوعه لجلسة التصوير كانت مثيرة للجدل لدرجة كبيرة، خصوصًا إنه ظهر بتقويم أسنان، وكيرياتين في شعره، وفوتوشوب، الجمهور وقتها قلب الدنيا على السوشيال ميديا “وكأن الراجل مش مكتوبله الشياكة يعني”.

فيفي عبده

خضعت الفنانة فيفي عبده، لجلسة تصوير جديدة ظهرت من خلالها بإطلالة مدهشة حيث تغير شكل ملامحها بشكل كبير.

“فوفا” في شهر مايو خضعت لفوتوسيشن جديد، أثارت به الجدل بسبب ظهورها بصور منها بفستان مكشوف من ناحية الصدر، وأخرى وهي مرتدية الحجاب مع نفس الفستان المكشوف، مما جعلها تتعرض للعديد من الانتقادات السلبية خصوصًا أن سنها لا يسمح بذلك على حد قول المنتقدين، وجاءت تعليقاتهم كالتالي: “كله مكياج وفوتوشوب، شكلها أصغر مننا، “حجاب ومفتوح تيجي أزاي”؟.

رحمة حسن

تعتبر رحمة حسن، من أكثر الفنانات اللاتي يثيرن جدل كبير يستمر لفترة طويلة بعد كل صورة لها أو سيشن جديد تشارك به جمهورها، وأخرهم جلسة التصوير التي أحدثت ضجة واسعة وهي مرتدية “المايوه”، مما جعلها تتعرض لهجوم شديد وانتقادات فوق الوصف، رحمة بعدها نشرت فيديو اعتذرت فيه عما حدث وأكدت إنها ليس لها ذنب وان الصور لا يوجد بها شىء مخل، ونشرها كان عن طريق الـ “هاكرز”.

 

التعليق بواسطة حسابك على فيس بوك !!

الموقع غير مسؤل عن التعليقات المنشورة

[vivafbcomment]
********************** [last_24_hors post_type="news" posts_per_page"5" ] **************************