أخبارمصرأخرالاخبار

القاهرة لن تدعو الفصائل الفلسطينية إلا إذا كان هناك اتفاقات قابلة للتنفيذ

أكد سمير غطاس، عضو مجلس النواب المصري، أنه لا يوجد مؤشرات جدية لاستضافة جمهورية مصر العربية، حواراً شاملاً بين الفصائل الفلسطينية، حول المصالحة أو الانتخابات.

وأوضح غطاس في تصريح  أن الإشارات تأتي أقوى من العاصمة الروسية موسكو، لافتاً إلى أن القاهرة لن تقدم على دعوة الفصائل الفلسطينية إلا بعد التأكد من كل الأطراف أن هناك مخرجات إيجابية واتفاقات قابلة للتنفيذ.

وقال: “حركة حماس الآن مشغولة جداً بانتخاباتها الداخلية، وأعتقد أن الأطراف بانتظار الدخان الأبيض، الذي سيخرج يوم 3 / نوفمبر من صناديق الانتخابات الأمريكية”.

وأضاف غطاس: “الانتخابات الأمريكية عامل حاكم، وقد يعطل أو يُسرع الكثير من الحسابات الإقليمية بما فيها، خطوات المصالحة والانتخابات الفلسطينية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق