ملفات وحوارات

اعتقال ملياردير أميركي نافذ باتهامات أخلاقية

اعتقلت السلطات الملياردير الأميركي، جيفري إبستاين، المقرب من المشاهير والسياسيين، لدى عودته من فرنسا، على خلفية اتهامات بـ”تجارة الجنس”، على ما أفادت وسائل إعلام أميركية.

ومن المقرر أن يمثل إبستاين (66 عاما) أمام قاض في نيويورك، الاثنين.

وذكرت محطة “سي بي إس ميامي” أن إبستاين أوقف، السبت، في مطار نيوجيرزي، عند عودته من باريس، على متن طائرته الخاصة.

ونقلت المحطة، عن مصدر مطلع على التحقيق، أن إبستاين متهم بـ”تجارة الجنس“، والضلوع في عصابة إجرامية.

وكان إبستاين متهما، قبل عشر سنوات، بالاستعانة بخدمات عشرات المومسات القاصرات في منزله في ولاية فلوريدا. وحكم عليه سنة 2008 بالسجن 18 شهرا.

وحصل على هذا الحكم المخفف بعدما توصل لاتفاق مثير للجدل بشأن عقوبته التي كادت أن تصل إلى السجن مدى الحياة.

لكنه أبرم اتفاقا مع المدعي العام في فلوريدا وقتها، ألكسندر أكوستا، الذي بات اليوم وزير العمل في عهد الرئيس دونالد ترامب. وأقر في الاتفاق بذنبه في الاستعانة بخدمات مومسات قاصرات، مما سمح له بتقصير عقوبته إلى 13 شهرا والاستفادة من تسهيلات.

وسلطت هذه القضية الضوء على العلاقات الوطيدة التي يقيمها جيفري إبستاين مع كبار السياسيين، من بينهم ترامب، والرئيس الديمقراطي السابق بيل كلينتون، والأمير أندرو، ابن الملكة إليزابيث الثانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق