أخرالاخبارمحافظات

تفاصيل مقتل زوجة وشخص آخر على يد زوجها في الطريق العام بالشرقية

شهد بندر مركز شرطة ههيا في محافظة الشرقية، خلال الساعات الماضية، جريمة مروعة راح ضحيتها ربة منزل وشخص آخر، بعدما أقدم زوج المجني عليهما على قتلهما في الطريق العام.

وكشفت التحريات الأولية واعتراف شاب فور ضبطه لاتهامه بقتل زوجته وشخص آخر في الطريق العام بدائرة مركز ههيا في محافظة الشرقية عن أنه قد ارتكب جريمته بسبب شكه في وجود علاقة تجمع بين المجني عليهما.

وأقر المتهم بارتكاب جريمته، لافتًا إلى شكه في وجود علاقة تجمع بين زوجته والمجني عليه، فتربص بهما واستل سكينًا وأنهى به حياتهما في الطريق العام، قبل أن تتمكن الأجهزة الأمنية بمعاونة الأهالي من ضبط المتهم والسلاح المستخدم في جريمته.

تلقى اللواء محمد صلاح، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء محمد الجمسي، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ بوقوع جريمة قتل لسيدة وشخص آخر في الطريق العام في دائرة مركز شرطة ههيا.

بالانتقال والفحص، تبين من التحريات الأولية مقتل المجني عليها (سماح ال م ن، 37 سنة)، ربة منزل، متأثرة بإصابتها بجرح طعني بالصدر من الجهتين اليسرى واليمنى، على يد زوجها المدعو (السيد ع م، 49 سنة)، والذي أنهى حياتها بواسطة سلاح أبيض (سكين)، وأن المتهم قد قتل كذلك المجني عليه المدعو (إمام ال ح، 58 سنة)، بعدما أصابه بجرح نافذ في الصدر.

تم ضبط المتهم والسلاح المستخدم في الواقعة، وتم نقل الجثتين إلى مشرحة مستشفى ههيا المركزي والتحفظ عليها تحت تصرف جهات التحقيق في مركز شرطة ههيا، التي قررت انتداب أحد الأطباء الشرعيين لتشريح الجثتين وبيان سبب وفاتهما، وصرحت بالدفن عقب الانتهاء من الصفة التشريحية، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة وملابساتها.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق
إغلاق