حوادث

جريمة نكراء في الأردن: بتر ساعدي يديه وفقء عيني فتى عمره (16 عاماً)

شهدت مدينة الزرقاء الأردنية،  الثلاثاء، جريمة نكراء، شهدت بتر ساعدي يدي فتى يبلغ من العمر (16 عاماً).
وقال الناطق باسم مديرية الأمن العام، العقيد عامر السرطاوي، الثلاثاء: إنه أُسعف لمستشفى الزرقاء الحكومي، فتى يبلغ من العمر (16 عاماً) بحالة سيئة؛ إثر تعرضه لاعتداء بالضرب، وبتر في ساعدي يديه،

وأضاف وفق ما نقل موقع قناة (المملكة): أنه بالاستماع لأقوال الفتى، أفاد “أن مجموعة من الأشخاص، وعلى إثر جريمة قتل سابقة، قام بها أحد أقاربه، قاموا باعتراض طريقه، واصطحابه إلى منطقة خالية من السكان، والاعتداء عليه بالضرب وبالأدوات الحادة”.

وأشار إلى أنه وفور ورود البلاغ، بوشرت التحقيقات لتحديد هوية الأشخاص، الذين اعتدوا عليه، وإلقاء القبض عليهم.

وحذر الأمن العام، من تداول أو نشر أو إعادة نشر الفيديو الذي ظهر خلاله ضحية الاعتداء، مؤكداً أن نشر وتداول هذا الفيديو يوجب المساءلة القانونية؛ لانتهاكه كافة القوانين الأعراف.

وأشار إلى أن وحدة الجرائم الإلكترونية، ستقوم بمتابعة كل من يقوم بنشره، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحقه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق